الرئيسية / مقابلات ولقاءات / وتر حساس …/ نعم التناوب ..!

وتر حساس …/ نعم التناوب ..!

نواكشوط 31 يوليو 2029 ( الهدهد . م.ص)
نعم لغد علاماته البارزة تناوب على السلطة وانفتاح على الحوار واهتمام بالقضايا الوطنية والإنسانية العالقة.
نعم لرئيس وعد ومثله صادق، وتعهد وللعهد عنده أثمن المعاني، على رأس جمهورية إسلامية بلا فاصلة، مسالمة ينكر أهلها العنف لفظا ويمقتونه فعلا على الرغم من شديد الاختلالات المجتمعية المهينة والتسييرية المخلة المجحفة، والمؤامرات من الخارج ونوايا الخلخلة من الداخل.
لقد صوت الشعب وأعطى ثقته من الشوط الأول لمحمد ولد الغزواني بعد أن تأكد له خلال حملته المسؤولة أنه الملاذ إلى البناء المنتظر على أسس البرنامج الذي لامس شغاف النفوس وجدد الأمل في العدل والانصاف والبناء والحفاظ على مقدرات البلاد وحمايتها من النهب والفساد.
وإن غدا لناظره قريب.

بقلم الولي سيدي هيبه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *